العودة   الجمعية الفلكية بجدة > المنتدى العام > منتدى محاربة الخرافات والاساطير والاشاعات
« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: استفسار عن حجر حيرني        :: تغـطـيـة : الأحداث الفلكية الشهرية 2014        :: الأرض ثابته لا تتحرك - بالدليل - ملخص        :: البرد سبق الشتاء في السعودية ..        :: استفسار بخصوص تلسكوب اوريون        :: كاميرا starshoot solar system color imager        :: رصدت شيء بتلسكوبي يمر بين الأرض والقمر فديو + صورة        :: بتلسكوبي رصد كوكب زحل وكوكب المريخ تاريخ 1435/6/17        :: " الثروي" .. مخاض ولادة الوسم اليوم        :: بدية العام الجري الجديد1436 جري       

رد
 
أدوات الموضوع

حديث الهده في منتصف رمضان !!! للاهميه
قديم 03-08-2012, 11:06 PM   #1
أحمد محمد سلامه
عضو
 
أحمد محمد سلامه غير متواجد حالياً
تاريخ التسجيل: Mar 2011
المشاركات: 139
افتراضي حديث الهده في منتصف رمضان !!! للاهميه

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

الاخوه الكرام الافاضل
كل عام وأنتم بخير
مبارك عليكم شهر رمضان المبارك وعساكم من عواده
أسأل الله العلي العظيم أن يتقبل منكم صلاتكم وقيامكم


بدايه هذا الموضوع مهدى للسيده الفاضله / أم ريماس وملك

تذكرون جميعا الفترات السابقه
التي تم النشر فيها عن حديث
الهدة التي توافق منتصف رمضان في ليله جمعه
هذا الحديث الموجود من كتاب الفتن
لنعيم بن حماد
وهذا هو نص الحديث
اقتباس:


اقتباس:



قال النبي صلى الله
عليه وسلم : ( في الخامس عشر من شهر رمضان ليلة الجمعة ستكون فزعة ( نفخة ) ، توقظ
النائم ، وتفزع اليقظان ، وتخرج النساء من مخدعهن ، وفى هذا اليوم سيكون هناك
الكثير من الزلازل ) ..... الخ من الحديث




في الفترات الأخيره كثر الكلام أن هذا الحديث يتوافق مع العام 2012 وأشيع كثيرا لدرجه أن هناك من الناس ما كان يخشى هذا اليوم ويعد نفسه له
وقد ذكرنا كثيرا فتاوي العلماء بخصوص هذا الحديث والذي كان الرد القاطع أنه مكذوب بالاجماع

الا أنه مازال الهاجس من تحقق الامر ينتاب الجميع ويترقب هذا اليوم وهو 15 رمضان من هذا العام
لأن رمضان هذا العام أوله جمعه ومنتصفه يوم جمعه ايضا !!
كما جاء في الحديث

وها هو مر علينا 15 رمضان يوم الجمعه ولم يحدث شيء مع العلم أنني قد ذكرت من قبل أني تحريت من التقويم الهجري ووجدت أن عام 2001 كان نفس الأمر تماما رمضان جاء أوله جمعه ومنتصفه جمعه ولم يحدث
شيء

فلم كثرت الشائعات ولمصلحه يحدث هذا الامر والترويج لاحاديث باطله ؟؟

وبعد أن مر اليوم ولم يتحقق ما جاء بالحديث
تخيلوا أصحاب الترويج لهذا الامر ماذا قالوا

قالوا ان اليوم المراد ليس اليوم بل هو في العام 2062 ميلاديه سيوافق أول رمضان يوم جمعه ومنتصفه يوم جمعه وفي هذا اليوم هو تقريبا موعد مرور مذنب هالي أي ليربطوه بحدث

المهم يا اخواني
أحاديث الهده باطله
ومكذوبه
وضعفها العلماء على مر السنين
وكثرت الفتاوي ببطلانها
فلا تنساقوا وراء الشائعات والخرافات
ولا تأخذوا الأحاديث الا بعد التحقق من صحتها
ولا تسمحوا بالجهال بالسيطره عليكم
فهذه الأحاديث لا تكثر الا عند الشيعه في انتظار مهديهم المزعوم الموجود في سرداب والذي ذكر مؤخرا أن الخامنئي يتواصل معه بالموبايل

وترونها أيضا لدى الصوفيين
فلا تسمحوا لأي كان أن يؤثر عليكم
والرسول عليه الصلاه والسلام حذرنا وقال لنا

اتبع جماعه المسلمين وامامهم وان لم يكن لهم جماعه ولا امام فلتعض بأصل شجره حتى يدركك الموت وأنت على ذلك



والله المستعان

أخوكم
أحمد محمد سلامه


  رد مع اقتباس

قديم 03-08-2012, 11:08 PM   #2
أحمد محمد سلامه
عضو
 
أحمد محمد سلامه غير متواجد حالياً
تاريخ التسجيل: Mar 2011
المشاركات: 139
افتراضي

وهذه هو الدليل على ضعف الحديث والذي ضعفه العلماء بالاجماع

حديث النفخة في اليوم الخامس عشر من رمضان إذا صادف يوم جمعة
السؤال: حديث قرأته وأتساءل فقط عما إذا كان صحيحا أم لا : قال النبي صلى الله عليه وسلم : ( في الخامس عشر من شهر رمضان ليلة الجمعة ستكون فزعة ( نفخة ) ، توقظ النائم ، وتفزع اليقظان ، وتخرج النساء من مخدعهن ، وفى هذا اليوم سيكون هناك الكثير من الزلازل ) آمل أن أتلقى ردا منكم إن شاء الله .


الجواب:
الحمد لله
هذا الحديث منكر لا يصح ، لم يرد بسند مقبول ، ولم يثبت من كلام النبي صلى الله عليه وسلم ، كما أن الواقع يكذبه ويرده ، فقد وافق في أعوام كثيرة سابقة مجيء يوم الجمعة في الخامس عشر من رمضان ، ولذلك حكم عليه العلماء بالوضع والكذب .
قال العقيلي رحمه الله :
" ليس لهذا الحديث أصل من حديث ثقة ، ولا من وجه يثبت " انتهى .
" الضعفاء الكبير " (3/52) .
وقال ابن الجوزي رحمه الله في باب خاص عقده باسم " باب ظهور الآيات في الشهور " :
" هذا حديث موضوع على رسول الله صلى الله عليه وسلم " انتهى .
" الموضوعات " (3/191)
وذكره العلامة ابن القيم رحمه الله في " المنار المنيف " (ص/98) في أحاديث لا تصح في التواريخ المستقبلية ، قال : " كحديث : يكون في رمضان هدة توقظ النائم ، وتقعد القائم ، وتخرج العواتق من خدورها ، وفي شوال مهمهة ، وفي ذي القعدة تميز القبائل بعضها من بعض ، وفي ذي الحجة تراق الدماء ، وحديث : يكون صوت في رمضان إذا كانت ليلة النصف منه ليلة جمعة ، يصعق له سبعون ألفا ، ويصم سبعون ألفا " انتهى .
وقال الشيخ الألباني رحمه الله :
" موضوع ، أخرجه نعيم بن حماد في "الفتن " (ق 160/1) ، ومن طريقه أبو عبد الله الحاكم (4/517 - 518) ، وأبو نعيم في "أخبار أصبهان " (2/199) قال : حدثنا ابن وهب ، عن مسلمة بن علي ، عن قتادة ، عن ابن المسيب ، عن أبي هريرة ...مرفوعاً .
وقال الحاكم : حديث غريب المتن ، ومسلمة ظن لا تقوم به الحجة .

وقال الشيخ عبد العزيز بن باز رحمه الله :
" بلغني أن بعض الجهال يوزع نشرة مشتملة على حديث مكذوب على النبي صلى الله عليه وسلم يتضمن هذا الحديث المكذوب ما نصه :
عن ابن مسعود قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
( إذا كان صيحة في رمضان ، فإنه يكون معمعة في شوال ، وتميز القبائل في ذي القعدة ، وتسفك الدماء في ذي الحجة والمحرم ، وما المحرم ؟ يقولها ثلاث مرات ، هيهات هيهات ، يقتل الناس فيه هرجا هرجا ، قلنا : وما الصيحة يا رسول الله ؟ قال : هذه في النصف من رمضان ليلة الجمعة ، فتكون هدَّة توقظ النائم ، وتقعد القائم ، وتخرج العواتق من خدورهن في ليلة جمعة ، في سنة كثيرة الزلازل والبرد ، فإذا وافق شهر رمضان في تلك السنة ليلة الجمعة ، فإذا صليتم الفجر من يوم الجمعة في النصف من رمضان فادخلوا بيوتكم ، وأغلقوا
أبوابكم ، سدوا كواكم ، ودثروا أنفسكم ، وسدوا آذانكم ، فإذا أحسستم بالصحيحة فخروا لله سجدا ، وقولوا : سبحان القدوس ، سبحان القدوس ، ربنا القدوس ، فإنه من فعل ذلك نجا ومن لم يفعل هلك ) .
فهذا الحديث لا أساس له من الصحة ، بل هو باطل وكذب ، وقد مر على المسلمين أعوام كثيرة صادفت فيها ليلة الجمعة ليلة النصف من رمضان فلم تقع فيها بحمد الله ما ذكره هذا الكذب من الصيحة وغيرها مما ذكر ، وبذلك يعلم كل من يطلع على هذه الكلمة أنه لا يجوز ترويج هذا الحديث الباطل ، بل يجب تمزيق ذلك وإتلافه والتنبيه على بطلانه ، ومعلوم أنه يجب على كل مسلم أن يتقي الله في جميع الأوقات ، وأن يحذر ما نهى الله عنه حتى يتم أجله، كما قال سبحانه لنبيه صلى الله عليه وسلم : ( وَاعْبُدْ رَبَّكَ حَتَّى يَأْتِيَكَ الْيَقِينُ ) والمراد باليقين : الموت ، قال سبحانه : ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلَا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ )، وقال النبي صلى الله عليه وسلم لمعاذ رضي الله عنه : ( اتق الله حيثما كنت وأتبع السيئة الحسنة تحمها ، وخالق الناس بخلق حسن ) .
والآيات والأحاديث في وجوب لزوم التقوى والاستقامة على الحق والحذر من كل ما نهى الله عنه في جميع الأوقات في رمضان وفي غيره كثيرة معلومة ، وفق الله المسلمين لما يرضيه ، ومنحهم الفقه في الدين ، وأعاذنا وإياهم من مضلات الفتن ، ومن شر دعاة الباطل ، إنه جواد كريم ، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه " انتهى.
" مجموع فتاوى ابن باز " (26/339-341)
والله أعلم .
وقال الشيخ عبد العزيز بن باز رحمه الله :

" بلغني أن بعض الجهال يوزع نشرة مشتملة على حديث مكذوب على النبي صلى الله عليه وسلم يتضمن هذا الحديث المكذوب ما نصه :
عن ابن مسعود قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
( إذا كان صيحة في رمضان ، فإنه يكون معمعة في شوال ، وتميز القبائل في ذي القعدة ، وتسفك الدماء في ذي الحجة والمحرم ، وما المحرم ؟ يقولها ثلاث مرات ، هيهات هيهات ، يقتل الناس فيه هرجا هرجا ، قلنا : وما الصيحة يا رسول الله ؟ قال : هذه في النصف من رمضان ليلة الجمعة ، فتكون هدَّة توقظ النائم ، وتقعد القائم ، وتخرج العواتق من خدورهن في ليلة جمعة ، في سنة كثيرة الزلازل والبرد ، فإذا وافق شهر رمضان في تلك السنة ليلة الجمعة ، فإذا صليتم الفجر من يوم الجمعة في النصف من رمضان فادخلوا بيوتكم ، وأغلقوا
أبوابكم ، سدوا كواكم ، ودثروا أنفسكم ، وسدوا آذانكم ، فإذا أحسستم بالصحيحة فخروا لله سجدا ، وقولوا : سبحان القدوس ، سبحان القدوس ، ربنا القدوس ، فإنه من فعل ذلك نجا ومن لم يفعل هلك ) .
فهذا الحديث لا أساس له من الصحة ، بل هو باطل وكذب ، وقد مر على المسلمين أعوام كثيرة صادفت فيها ليلة الجمعة ليلة النصف من رمضان فلم تقع فيها بحمد الله ما ذكره هذا الكذب من الصيحة وغيرها مما ذكر ، وبذلك يعلم كل من يطلع على هذه الكلمة أنه لا يجوز ترويج هذا الحديث الباطل ، بل يجب تمزيق ذلك وإتلافه والتنبيه على بطلانه ، ومعلوم أنه يجب على كل مسلم أن يتقي الله في جميع الأوقات ، وأن يحذر ما نهى الله عنه حتى يتم أجله، كما قال سبحانه لنبيه صلى الله عليه وسلم : ( وَاعْبُدْ رَبَّكَ حَتَّى يَأْتِيَكَ الْيَقِينُ ) والمراد باليقين : الموت ، قال سبحانه : ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ حَقَّ تُقَاتِهِ وَلَا تَمُوتُنَّ إِلَّا وَأَنْتُمْ مُسْلِمُونَ )، وقال النبي صلى الله عليه وسلم لمعاذ رضي الله عنه : ( اتق الله حيثما كنت وأتبع السيئة الحسنة تحمها ، وخالق الناس بخلق حسن ) .
والآيات والأحاديث في وجوب لزوم التقوى والاستقامة على الحق والحذر من كل ما نهى الله عنه في جميع الأوقات في رمضان وفي غيره كثيرة معلومة ، وفق الله المسلمين لما يرضيه ، ومنحهم الفقه في الدين ، وأعاذنا وإياهم من مضلات الفتن ، ومن شر دعاة الباطل ، إنه جواد كريم ، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه " انتهى.
" مجموع فتاوى ابن باز " (26/339-341)
والله أعلم .

  رد مع اقتباس

قديم 03-08-2012, 11:09 PM   #3
أحمد محمد سلامه
عضو
 
أحمد محمد سلامه غير متواجد حالياً
تاريخ التسجيل: Mar 2011
المشاركات: 139
افتراضي

وها هو اليوم مر ولم يحدث شيء فبدأوا الترويج ليوم أخر

والله المستعان
  رد مع اقتباس

قديم 21-10-2012, 08:34 AM   #4
أبو إسماعيل
عضو
 
أبو إسماعيل غير متواجد حالياً
تاريخ التسجيل: Dec 2010
المشاركات: 57
افتراضي


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بورك فيك أخي الكريم, وجزاك الله خيراً على البيان والتوضيح.

  رد مع اقتباس

قديم 22-10-2012, 12:34 PM   #5
فلكي ممتاز
فلكي مميز
 
فلكي ممتاز غير متواجد حالياً
تاريخ التسجيل: Nov 2010
المشاركات: 132
افتراضي

موفق بإذن الله ... لك مني أجمل تحية .
__________________
دمتم بحفظ الله ♥
  رد مع اقتباس
رد


أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
You may لا post new threads
You may لا post replies
You may لا post attachments
You may لا edit your posts

كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
الانتقال السريع إلى



جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 11:39 AM.


vBulletin skin developed by: eXtremepixels
تعريب وتطوير: LiMoO
Powered by vBulletin® Version 3.6.8
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.

تعريب » توب لاين